شكل البطن ونوع الجنين

شكل البطن ونوع الجنين

مرحلة الحمل بالنسبة للزوجين هي المرحلة الممتلئة بالعديد من التساؤلات، والتي تبدأ منذ لحظة الحمل الأولى وحتى إنتهاء هذه الفترة، وفيها تقوم المرأة بزيارة الطبيب الخاص طوال فترة الحمل من أجل الاطمئنان على وضع الجنين، وهناك الكثير من الأفراد يكونوا قلقين بشأن معرفة جنس المولود سواء كان لأسباب شخصية أو اجتماعية أو غيرها من الأسباب، وهناك بعض العلامات البسيطة التي ممكن من خلالها التنبؤ بجنس المولود دون الحاجة إلى طبيب.

المؤشرات الدالة على جنس المولود
يقول الله سبحانه وتعالى في كتابه العزيز ” لِلَّهِ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ يَخْلُقُ مَا يَشَاء يَهَبُ لِمَنْ يَشَاء إِنَاثًا وَيَهَبُ لِمَن يَشَاء الذُّكُورَ “، مع بداية مرحلة الحمل يتشوق الأبوين إلى معرفة جنس مولودهم حيث ينتابهم الفضول لمعرفة إذا كان المولود ولدًا أم بنتًا، ورغم تطور الوسائل التي تكشف جنس المولود إلا أن هناك علامات ودلائل تظهر على الأم وتشعر بها وتستطيع من خلالها تمييز جنس مولودها إذا كان ولد أو بنت، ولكن تبقى الكلمة الفاصلة في نهاية الأمر للعلم والأجهزة المتطورة والفحوصات الطبية.

تمييز جنس المولود الذكر
تحدد بعض العلامات جنس المولود، ولكنها لا تزيد نسبة صحتها عن 50 %، فهناك بعض العلامات الدالة على أن جنس المولود ذكر، ومن تلك العلامات :

ـ نمو البطن من الجهة السفلى، مع إتجاه الأرض أو نحو الأمام.

ـ أن تتوحم الأم على الأشياء المالحة والمخللات.

ـ تتصف الأم بقلة العصبية.

ـ الشعور الدائم ببرودة القدمين.

ـ سرعة ضربات نبض الجنين، وتكون أقل من 140 نبضة في الدقيقة.

ـ شعور الأم بحركة نشطة لجنينها.

ـ يكون مظهر الأم جميل ومشرق وغير ظاهر عليها آثار الحمل.

ـ أن تجد الأم أن الثدي الأيمن أكبر حجمًا من الثدي الأيسر.

ـ أن ينمو شعر الساقين بشكل أسرع من السابق.

ـ تشعر الأم بالرغبة الدائمة في النوم على جهة اليسار.

ـ تعاني الأم من جفاف البشرة أكثر من السابق.

ـ إذا كان لون البول عند الأم أصفر غامق.

ـ إذا زادت كمية التساقط للشعر بصورة ملحوظة وأصبح باهت، فكل ذلك يدل على الحمل بصبي.

العلامات الدالة على الحمل بفتاة
تتشوق الأم لمعرفة جنس الجنين ولكن هذا لا يحدث إلا بعد مرور 14 أسبوعا على الحمل على الأقل، وأحيانًا يجد الطبيب صعوبة في تحديد جنس الجنين بسبب الحبل السري أو شكل نوم الجنين، حيث أنها لا تظهر أعضاؤه بشكل واضح، ويتسائل الجميع هل الحمل بولد أو بأنثى، وتظهر العديد من الخرافات حول هذا الموضوع، ولكنه لا توجد أي أدلة نهائية على هذا الأمر، ومن بعض العلامات الدالة على الحمل بفتاة ما يلي :

ـ تنمو بطن الأم للأعلى وبشكل دائري وكبير، مع وجود بروز واضح في المؤخرة.

ـ تشعر الأم بحركة قليلة للجنين.

ـ تكون سرعة نبضات الجنين أكثر من 140 نبضة في الدقيقة.

ـ إذا فقدت الأم جمالها أثناء الحمل، فأن هذا يدل على الحمل بفتاة.

ـ إذا كان حجم الثدي الأيمن للأم أصغر من الثدي الأيسر.

ـ إذا شعرت الأم بوجود نعومة في البشرة عن السابق.

ـ إذا شعرت الأم بزيادة العصبية لديها والمزاج السيء دائمًا.

ـ إذا كان لون البول عند الأم أصفر فاتح.

ـ إذا كان الغثيان الصباحي مصاحب للأم طوال الأشهر الأولى من الحمل.

ـ زيادة لمعان الشعر عند الأم بشكل كبير أكثر من السابق.

ولكن يجب العلم أنه على الرغم من أن ظهور تلك العلامات سواء الحمل بأنثى أو الحمل بصبي تكون صحيحة وأكيدة عند الكثير من الأمهات إلا أنها تكون خاطئة حتى وإن كانت متواجدة عند الأخريات، وتبقى مجرد احتمالات للمساعدة على التنبؤ بجنس المولود.

0 Comments

Add Your Comment: